العودة   منتديات بلقرن > الــساحات العامه > الـساحه الاسلامية
 
 
 

الـساحه الاسلامية كـل مايتعلق بالمواضيع الاسلامية (بما يتفق علية اهل السنة والجماعه فقط)
المنتدى الفرعي :  التسجيلات الإسلاميه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 09-Apr-2007, 03:41 AM
الصورة الرمزية سعيد بن عبدالعزيز
الإدارة
 



افتراضي القمم العربية وإشكالية الإنجاز.مقابلة قناة اقراء مع الشيخ عوض القرني


متابعات/ محمدالمهدلي
أشاد فضيلة الشيخ د. عوض بن محمد القرني المشرف العام لموقع الرسالة بكلمة خادم الحرمين الشريفين – أيده الله - ووصفها بما وصفها به كثير من المراقبين بأنها كانت "تاريخية" ، واستعرض فضيلته بعضاً من فقراتها الذهبية المعبّرة عن الواقع العربي وإشكالياته وما ينبغي أن يكون عليه .
وذلك في لقائه قناة إقرأ الفضائية برنامج "مسارات"، مساء الجمعة 11 ربيـع الأول 1428 هـ 30 مارس 2007م .
وعن قرارات القمة العربية أوضح فضيلته أنّ إشكالياتها ليست في ذاتها فبعضها قوي وعظيم ، لكن الإشكالية في عدم وجود آليات حقيقية ملزمة وفاعلة للتنفيذ ، وأنّ كثيراً منها يعتمد الخطاب الإنشائي العاطفي ، مما يجعلها كسراب بقيعة تذهب أدراج الرياح ، فور انتهاء انعقادها ، فيما القمم الدولية تمثل منعطفات حقيقية في تاريخ الأمم والشعوب ، مما يجعلها تختلف تماماً عما كانت عليه قبل القمم ، بخلاف القمم العربية ، فالمواطن العربي يعز عليه أن يتخيل نسبة تنفيذ القرارات في القمم العربية ولو بنسبة 50% منها ، ولو أنه نفّذ من هذه القرارات 50% فقط لاستبشرت الأمة أيما استبشار ، ولدب فيها الأمل والرجاء .

وأشار فضيلة الشيخ عوض القرني إلى بعض القضايا والملحوظات التي جرت أثناء القمة منها:
1) كلمة خادم الحرمين الشريفين ، والتي كانت تشخيصاً حقيقياً للعلل والمشكلات العربية.
2) عدم حضور بعض الزعماء العرب ، واكتفاء البعض بإرسال وزير خارجيته ، وهذا أمر سلبي .
3) حضور بعض الزعماء من الدول الإسلامية ، وهذا شيء إيجابي جدا ً .
4) رفض إسرائيل للمبادرة العربية للسلام ، قبل أن يجف الحبر الذي كتب به إعلانها ، وهذا مؤشر سلبي ، وهو من الخطأ العربي الفادح حيث استجديَ عدو لا يفهم لغة السلام .
5) غياب بعض الزعامات أثناء انعقاد القمّة ، حيث لوحظ أن مقاعدهم كانت شاغرة ، رغم حضورهم .

وأعرب فضيلة الشيخ القرني عما أسماه ب"الفرصة السانحة" ، من خلال ما تمثله المقاومة الفلسطينية والعراقية واللبنانية ، التي أقضّت مضاجع العدو ، والواجب على صنّاع القرار العربي استغلال هذه الفرصة السانحة .
وتساءل القرني قائلاً: "لكن هل يقرأ الزعماء العرب هذه الأوراق قراءة صحيحة؟!" .

وقال فضيلته أنّ أمام القيادات والزعامات العربية الفرصة السانحة المتمثلة في:
1) انكسار المشروع الأمريكي على كافة الصعد ، أمام ضربات المقاومة .
2) تنامي مشروع المقاومة .
3) تزايد القوة الاقتصادية في الخليج .
4) تزايد القوة السكانية العربية حيث تتجاوز ال 300 مليون نسمة .
5) أسباب الوحدة العربية ومقوماتها المتوافرة ، أكثر من أي وقت مضى .
6) الإرادة الشعبية العارمة نحو الوحدة العربية كخيار حتمي لا مناص عنه ، وأن الشعوب العربية لتتحدى أنظمتها وحكوماتها أن تجري استفتاءاً على هذا المشروع الاستراتيجي، مما يجعلنا نتساءل ومن يعوق إذن هذا المشروع؟! .



وأعرب فضيلة الشيخ عوض القرني عن ألم الأمة الكبير ، حيث أُنفقت الأموال الباهضة لتفتيت الشعوب العربية ، عبر مشاريع الشعارات الزائفة التي أطلقتها بعض الزعامات التي تستهويها الشعارات البراقة الخادعة ، للتغرير بالشعوب .
وضرب القرني مثلاً بالقومية العربية التي رفع شعارها بقوة جمال عبد الناصر ، وكان من أكثر دعاة الوحدة العربية ، بيد أن الأمة مزقت في عهده شر ممزق ولقيت الهوية العربية في عهده حربًا لا هوادة فيها ، مما يؤكد أن الأمر لم يكن يعدوا سوى شعارات إستهلاكية ليس إلا .
أكد حقيقة هذه الشعارات الزائفة ، حديث هيكل وهو من المقربين إلى جمال عبد الناصر ، حيث قال: "أن عبد الناصر لم يكن يعتزم الدخول في حرب مع إسرائيل بتاتاً"!! .
ودعا القرني أن نتوجه إلى ذواتنا وأنفسنا ومصالح شعوبنا وإلى هويتنا الحقيقية ، والتصالح مع بعضنا أنظمة وشعوباً ، قبل أن نتوجه إلى الآخر .
وعقّب الدكتور القرني على مداخلة الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية الأستاذ/ موفق نصار ، الذي أشاد بقرارات القمة لا سيما ما يتعلق منها بعقد قمم عربية دورية لمناقشة الأوضاع الاقتصادية العربية والتعاطي مع المجلس الوزاري للأمن القومي بصورة إيجابية ، مشيراً إلى أن هذا المجلس "لم يفعّل بعد" حيث عقّب فضيلته بالقول بأن مسألة تشخيص المشكلات والصعوبات أمر معلوم يعرفه الفلاح والبدوي في الصحراء ، إنما الإشكالية في آليات التنفيذ وحرية القرار العربي واستقلاله ، وصلاحيته .

وأوضح القرني أن مشكلة فلسطين والصومال والعراق لا تحتاج إلى تشخيص بقدر ما تحتاج إلى استقلالية في القرار العربي ، إزاء المشروعين المتصارعين في هذه البلدان ، المشروع العروبي الإسلامي الأصيل ، والمشروع الأمريكي الدخيل ، فالصومال كمثال: لم تغز من أثيوبيا إلا بعد أن زار المبعوث الأمريكي أديس أبابا ، فأين الدور العربي؟! كما أن فلسطين التي يحاصَر أهلها وأبناؤها وأطفالها وشيوخها ونساؤها ، تحت مرأى ومسمع كل عربي ما كان ليقع هذا الحصار الظالم لو أن هناك قراراً عربيا مستقلاً ، أو أن الحكومات العربية تملك قرارها بيدها.
وأبدى فضيلة الشيخ عوض القرني استغرابه ودهشته من انعقاد أكثر من 27 اجتماعاً لوزراء الداخلية العرب ، فيما لم يجتمع وزراء الدفاع ، ولو لمرة واحدة في تاريخهم ، الأمر الذي يستدعي الكثير من علامات الاستفهام!! .

وعن إصلاح الجامعة العربية قال فضيلته :
إن عمليات الإصلاح يجب أن تكون شاملة ومتوازية ومتوازنة ، وعلى كافة المسارات ، فإن الله لا يصلح عمل المفسدين .
وأوضح القرني أن ثمة قضايا ضرورية للإصلاح العربي الشامل من أهمها:
1) تحرر القرار العربي من الهيمنة الأجنبية .
2) الثقة المتبادلة والمصالحة الشاملة بين الحكومات والشعوب العربية .
3) إصلاح أوضاعنا الداخلية .

وعن المقارنة البائسة بين الاتحاد الأوربي والاتحاد العربي ، وأسباب نجاحهم وفشلنا قال فضيلته:
- النظام العربي المتمثل في الجامعة العربية نشأ ابتداءاً وفق رؤية خارجية لمواجهة بعض القوى آنذاك ، بخلاف الاتحاد الأوربي الذي نشأ وفق إرادة شعبية ذاتية خالية من أي إملاءات خارجية .
- الاتحاد الأوربي يحظى بدعم شعبي نابع من إرادة تلك الشعوب ، بخلاف الوضع العربي في الجامعة العربية التي لا تملك أيما استقلالية ذاتية ، حتى في صرف رواتب موظفيها .
- تغليب جانب المصلحة الشعبية الأوربية على العاطفة السياسية .

وأوضح الشيخ القرني أن الأمة العربية تمتلك كل مقومات الوحدة الشاملة ، وأن مشاريع التجزئة جريمة كبرى .
وأشاد القرني بمشروع الملك فيصل يرحمه الله للتضامن الإسلامي ، موضحاً أن الحل الأحادي غير ممكن ، ولا بد من التضامن العربي والإسلامي حكومات وشعوبا ونخبا فكرية وسياسية .

وقال القرني: إن الشعوب العربية في حاجة ماسة لأن تقوّم أداءها وتراجع مسيرتها ومسيرة حكوماتها ، وألا يتحول مثقفونا وسياسيونا والنخبويون فينا إلى مصفقين ومهرجين ، فهذا ليس هو الحل ، كما أن هذه القمة يجب أن تكون نقطة فارقة في تاريخنا من خلال ما أتيح لها من أسباب وظروف ، لم تتح لغيرها من القمم ، كالحضور الدولي الملحوظ عبر الأمين العالم للأمم المتحدة ، وحضور المنظمات الدولية والإقليمية الفاعلة ، وأن علينا إرسال أشرعتنا نحو التقارب والتفاهم والتآخي والتعاون مع كل الفئات والمنظمات داخل الأمة وخارجها .

وأضاف فضيلة الشيخ الدكتور/ عوض القرني إلى ضرورة تفعيل دور الجامعة العربية ودعمها كبيت للعرب جميعاً ، وأن ما صاحب هذه القمة من ترتيب ممتاز يجب أن يستمر طوال العام ، وأن نراه واقعاً عملياً ملموساً في السودان والصومال والعراق وكل القضايا العربية ، وأن نتجاوز محقرات الأمور وسفاسفها ، وأن ننظر إلى قضايانا المصيرية الكبرى ، كما أن علينا أن ننهي كل الحواجز المصطنعة بيننا ، فأوروبا الآن استطاع المواطن والمقيم فيها أن يتجول في كل بلدانها ، بلا إشكال ، فمتى نرى مثل هذا الحلم في واقعنا العربي؟! .

هذا واختتم فضيلة الشيخ عوض بن محمد القرني ، المشرف العام لموقع الرسالة حديثه إلى قناة إقرأ الفضائية بأمله الكبير أن تضطلع حكومة المملكة العربية السعودية بدورها المعهود عنها في الحفاظ على هوية الأمة ومكاسبها ومصالحها ، من خلال وزنها وثقلها الكبير ، وقيادتها الحكيمة ، وهي وإن تفردت في الساحة بهذا فهو شرف لها عظيم .

هذا وقد أدار هذه الحلقة المذيع المعروف الأستاذ/ أنور عسيري ، وتخلل الحلقة استطلاعات للرأي العام ، وتخللها بعض المداخلات ، مما أضفى عليها قدراً من العلمية والواقعية والامتياز والروعة

__________________
صقر بلقرن

منتديات بلقرن
رحمك الله يافيصل

للشكاوى والاستفسارات

ارسال رسالة خاصة

او الكتابة في قسم الشكاوى والاقتراحات

- my web site -
يجب أن يكون لديك مشاركة واحدة على الأقل حتى تتمكن من مشاهدة الرابط - يجب أن يكون لديك مشاركة واحدة على الأقل حتى تتمكن من مشاهدة الرابط

التعديل الأخير تم بواسطة سعيد بن عبدالعزيز ; 09-Apr-2007 الساعة 03:46 AM. سبب آخر: صثضصثصضث
رد مع اقتباس
قديم 09-Apr-2007, 02:41 PM   رقم المشاركة : [2 (permalink)]
مراقب سابق

 الصورة الرمزية ظمآن أنفاس الحنآن
 




افتراضي

اللهم اصلح امتنا الاسلاميه والعربيه واهدها سواء السبيل

وجزى الله الشيخ عوض القرني على هذا المقال الرائع خير وليس بمستغرب منه



واشكرك اخي على هذا الطرح المبدع

توقيع ظمآن أنفاس الحنآن
 
There's nowhere - unless you're there


RaYaN999
ظمآن أنفاس الحنآن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنساب معظم القبائل العربية سعيد بن عبدالعزيز سـاحـة الـتـراث 22 08-Apr-2011 03:49 AM
الشيخ عبدالله بن جبرين سيرته وتجربته في الدعوة رحمه الله تعالى عبدالرحمن عبدالعزيز الســاحة العامة 5 16-Jul-2009 01:38 PM
قطوف من محاضرة فضيلة الشيخ د. عوض القرني: منهج الاعتدال سعيد بن عبدالعزيز الـساحه الاسلامية 2 06-Nov-2007 11:32 PM


الساعة الآن 03:19 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.3, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd